• الداخلية تفتتح ورشة العمل التأسيسية للنوع الاجتماعي في المؤسسة الامنية

  • الداخلية تفتتح ورشة العمل التأسيسية للنوع الاجتماعي في المؤسسة الامنية

     افتتح وكيل وزارة الداخلية حسن علوي ورشة العمل التأسيسية حول النوع الاجتماعي للمؤسسة الامنية الفلسطينية في مقر وزارة الداخلية اليوم 

     والتي تستمر لمدة يومين بحضور د. ساما  عويضة ميسرة البرنامج ورؤساء وحدات النوع الاجتماعي في الاجهزة الامنية .

    اكد علوي في سياق حديثه عن دور المرأة ان هناك ما يقارب 50 % من موظفي الوزارة هم من النساء وان بعد قرار تأسيس وحدات النوع الاجتماعي في العام 2005 شهدنا حالة من تكريس دور المرأة الفلسطينية في المؤسسات الفلسطينية تبوأت خلالها المرأة دورا ريادياً وتكميلياً لدور الرجل في العمل السياسي والمؤسساتي .

    و أوضح علوي ان اهمية هذه الورشة يتمثل بتشكيل لجنة استشارية لوحدات النوع الاجتماعي في وزارة الداخلية بشقيها المدني و الامني .

    في ذات السياق قالت عويضة ان هذه الورشة تعتبر اولى ورشات العمل في الاجهزة الامنية للنوع الاجتماعي بعد الاعتراف الاممي , اضافة الى ان الورشة تأتي في سياق تسأؤلنا الدائم عن كيفية الارتقاء بدور المرأة الفلسطينية في كل القطاعات بما فيها قطاع الامن .

    والقى  كلمة مدير عام الشرطة اللواء حازم عطالله المقدم منصور خزيمة حيث اشار الى ان اهمية هذه الورشة تكمن  في تعزيز دور المرأة الفلسطينية بما ينعكس ايجاباً على المجتمع الفلسطيني برمته معتبراً اياها خطوة مهمة في طريق منح المرأة الفلسطينية مكانتها الطبيعية في المجتمع .

    تأتي هذه الورشة في سياق التأكيد المستمر من قبل الداخلية على دور المرأة في المؤسسة الامنية وتفعيل دورها في المجالين الامني والمدني وترجمة  شعارات دور المرأة في المجتمع الفلسطيني الى واقع ملموس .

 
 
 رجوع  
 
 
 
وزارة الداخلية الفلسطينية 2012 ©
);