دولــــة فـلـسطيـن
وزارة الـداخـلـيــة
State of Palestine
Ministry of Interior
اللواء منصور يؤكد على أهمية الشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني ومن ضمنها مراكز البحوث والدراسات


تاريخ النشر 8/22/2017

ألقى وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد منصور كلمة في افتتاح مؤتمر الاحتياجات الأمنية في المناطق الفلسطينية المصنفة (ب+ج) حيث نقل تحيات وشكر دولة رئيس الوزراء وزير الداخلية د. رامي الحمد الله لكل من اسهم بجهد في إنجاح هذا المشروع.

أشار اللواء منصور إلى تأكيد دولة رئيس الوزراء على أهمية الشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني ومن ضمنها مراكز البحوث والدراسات وذلك من اجل تسليط الضوء على التحديات التي تواجه المؤسسة الأمنية في المناطق المصنفة (ب+ج وH2 ) وفي مقدمتها عدم التزام الجانب الإسرائيلي بالاتفاقيات التي وقع عليها بالقانون الدولي الإنساني، بالإضافة إلى القيود التي تفرضها سلطات الاحتلال على تنقل قوى الامن بين المناطق للحيلولة دون القيام بمهامها لفرض النظام والأمن وإنفاذ القانون.

أضاف اللواء منصور بأن أشد ما يقلق وزارة الداخلية انتشار أفة المخدرات وازدياد عدد المتعاطين والمروجين لها في المناطق (ب+ج وH2 ) وكذلك انتشار السلاح والسيارات المسروقة والمشطوبة ولجوء المجرمين الفارين من وجه العدالة إلى تلك المناطق التي أصبحت تشكل ملاذا أمنا لهم.

كما أشار اللواء منصور إلى تحد كبير اخر وهو عدم قدرة أجهزة إنفاذ القانون الفلسطينية تطبيق القانون على حملة الهوية الزرقاء سواء كانوا يهودا أو عربا أو من المقيمين في مناطق الضفة ويحملون الهويات الزرقاء حين ارتكابهم جرائم في مناطق أ التي تخضع للولاية الفلسطينية حسب اتفاقية أوسلو.

   وفي الختام تمنى اللواء منصور للمؤتمر النجاح والخروج بنتائج وتوصيات تساعد صناع القرار في رسم السياسات التي من شأنها تقديم افضل خدمة لأبناء شعبنا ومواصلة العمل نحو تحقيق طموحاته بالحرية والاستقلال وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس بقيادة فخامة الرئيس أبو مازن.